موقع الحدث نيوز

جعجع: سنحارب الإعوجاج في الدولة

أكد رئيس حزب “القوات اللبنانية” سمير جعجع “أننا سنحارب الاعوجاج في الدولة حتى النهاية مهما كانت الكلفة أو نتائج ذلك علينا”، مضيفاً “أما على المستوى الوطني فنستمر في النضال حتى الوصول إلى الدولة التي ننضال معا منذ عشرات السنوات من أجل الوصول إليها”.

وقال جعجع خلال لقائه وفدا حاشدا من أهالي الشوف على رأسه نائب رئيس حزب “القوات” النائب جورج عدوان في معراب: “نخوض هذه الإنتخابات النيابية انطلاقا من القضية التي نؤمن بها جميعا، وكنا ننوي أن نرشح 15 لائحة في الدوائر كافة، الا أن الظروف شاءت أن يتم تطويقنا بشكل كامل في بعض المناطق، فيما في المناطق الأخرى ليس هناك مستقلون يريدون خوض غمار المعركة الانتخابية”.

وتابع: “لهذه الأسباب انتهينا إلى لوائح فقط في 11 دائرة حيث لدينا في دائرتين أو ثلاثة أهدافا مباشرة، فيما سنقف على الحياد أو نقاطع الإنتخابات في بعض الدوائر كدائرة صور – الزهراني باعتبار أننا حاولنا بشتى الوسائل التواصل مع أصدقاءنا في “التيار الوطني الحر” او المرشح رياض الأسعد وآخرين إلا أننا لم نتمكن من الوصول إلى أي نتيجة ولم يتركوا لنا أي مجال للمشاركة فقررنا المقاطعة لأنه إلى جانب كل مبادئنا فنحن مضطرون لعدم الإعتراف بمن لا يعترفون بوجودنا أو بصراحة أكبر من يستحون بصداقتهم معنا فنحن مضطرون إلى الإستحاء من صداقتنا معهم”.

واستطرد جعجع: “تبين لنا في السنوات الخمس الأخيرة أن عامل الفساد وطريقة إدارة الدولة يعطلان قيام الجزء المتبقي من الدولة، وعليكم أن تتأكدوا ان لدينا ما يكفي من المقدرات. ولو كان هناك إدارة فعلية للدولة لما كان اضطر رئيس الحكومة مشكورا أن يشحذ المليارات”، مشيرا إلى أنه يمكننا توفير قرابة الـ3 مليارات دولار على الدولة اللبنانية بمجرد القيام بترتيبات بسيطة، وهذا ما يعني أننا يمكن لنا خلال سنتين تحصيل المبلغ نفسه الذي عمل جاهدا الرئيس الحريري من أجل اقتراضه، ولكن بشكل جوهري في الموازنة، ولسنا مضطرين الى رده لأحد”.

وردا على سؤال عن إنجازات وزراء “القوات”، قال جعجع: “إن لم ينجزوا أي أمر سوى أنهم لم يرتكبوا اي سوء أو يفسدوا أي مشروع، فهذا كاف، وجراء أدائهم تمكن الناس من أخذ الإنطباع الواضح عن مشروع “القوات” لإدارة الدولة، ورأوا بأم العين وزراء شغلهم الشاغل الإهتمام بملفات وزاراتهم”.