موقع الحدث نيوز

مفاوضات لتسليم الرقة لـ”جيش الاسلام” المقرب من السعودية

كشف “مصدر كردي” أنّ مناطق شرق الفرات الواقعة تحت سيطرة “قسد” ستشهد تبدلات حادة يخسر فيها الأكراد دورهم لصالح قوى وفصائل عربية موالية لدول خليجية.

ونقلت مواقع كردية عن “المصدر” الذي رفض الكشف عن اسمه قوله إنه تجري مفاوضات بين قوات “التحالف الدولي” التي تقودها الولايات المتحدة الأمريكية والسعودية والإمارات من جهة وقوات “التحالف الدولي” وتركيا من جهة أخرى لتسليم الرقة لمسلّحي “جيش الإسلام” المقرب من السعودية كخطوة أولى.
كما أضاف “المصدر” أنه في الخطوة الثانية سوف تستلم العشائر العربية المناطق الواقعة في شرق الفرات بتمويل سعودي قطري إماراتي وبدعم أمريكي، مشيراً إلى أن العرب سوف ينسحبون من “قسد” وينضمون لـ”الحلف السعودي” في سوريا.
وأوضح أنه سوف يشكل “جيشاً” قوامه حوالي 60 % من العشائر العربية، فيما الأكراد سوف يستلمون المناطق الكردية ويشكلون إدارة جديدة.