موقع الحدث نيوز

سليمان فرنجية: الوضع ممتاز

اكد رئيس تيار “المرده” النائب سليمان فرنجيه في خلال لقاء مع الكوادر والماكينة الانتخابية في مؤسسة المرده في بنشعي ان الحقيقة لا تتغير وان الشعب هو اهم قاض وهو الذي يعطي كل ذي حق حقه، لافتا الى ان المواطن قد ينجر باتجاه معين لفترة قصيرة الا ان الحقيقة لا بد ان تظهر.

واشار الى اننا لطالما مارسنا قناعتنا ولم نخذل الناس والامور اليوم جيدة، مشيرا الى ان هناك من يسخر الدولة لمصلحته، لافتا الى ان من يستخدم سياسة الترهيب والترغيب عندما تسقط الهيبة يسقط .

واعتبر ان هناك من يسير بالقوة او الخوف او المسايرة وهذا لا يدوم، كاشفا ان المرده لا تتغير او تتبدل والناس لم تخذلنا بكل المراحل ونحن لم نخذلها.
واوضح اننا لم نقتل او نهجر او نترك ناسنا بل دفعنا الدم معهم ولم نفعل مثل غيرنا ونهرب او نهاجر.

وتساءل ماذا فعل المدافعون اليوم عن المسيحيين بالمسيحيين، وهم السبب في كل ما آلت اليه الامور من خسارة لبعض الحقوق او الامتيازات، وسياساتهم هي التي ادت الى ما يتهموننا به خصوصا لناحية الوصاية السورية لانهم لم يجدوا لدينا حين حاولوا فتح ملفاتنا لا سرقات ولا تهجيرا ولا دماء.

ودعا الى الاطمئنان لان الوضع ممتاز ونحن متفائلون وسنصل الى كتلة وازنة ان شاء الله ولدينا حلفاء واصدقاء في العديد من الدوائر ندعمهم ونؤيدهم.

وكشف ان الاحصاءات تعكس نتائج ايجابية لنا ولاصدقائنا وسيكون لدينا نواب من المرده ومن الحلفاء والاصدقاء في كل لبنان.

واوضح فرنجيه ان تحالفاتنا كانت واقعية وعبر ممثلي المنطقة ولم نفرض اي مرشح على اي منطقة بعكس غيرنا حيث سيفاجأ عند اول استحقاق.

ولفت فرنجيه الى ان جزءا من برنامجنا الانتخابي طبقناه بالوزارات على قلة عددها ومحدودية امكانياتها فيما البرنامج اليوم بما نعرضه من افكار ونقاط اكثر دقة وسنعمل جاهدين على تحقيقها لنحدث التغيير المطلوب.

وختم فرنجيه مؤكدا ان الاتكال عليكم ونحن اقوياء بكم وبمن يؤمن بمسيرتنا التي تميزت بالاخلاق والثبات، شاكرا كوادر المرده والماكينة الانتخابية على الجهود والجهوزية.

وكان سبق كلمة فرنجيه تعريف من الانسة نوال عدوان مع فيلم وثائقي يتناول تاريخ المرده بالاضافة الى توزيع كتيب بعنوان “قراءة وتطلعات”.