قائد اليونيفيل : حادث اطلاق الصواريخ خطير وإنتهاك للقرار 1701 ويقويض الإستقرار

29 نوفمبر, 2011 - 12:53 مساءً
قائد اليونيفيل : حادث اطلاق الصواريخ خطير وإنتهاك للقرار 1701 ويقويض الإستقرار

الحدث نيوز | بيروت

يجري القائد العام لليونيفيل اللواء ألبيرتو أسارتا إتصالات وثيقة مع الأطراف، داعيا إلى “أقصى درجات ضبط النفس من أجل منع أي تصعيد للوضع”.
واعتبر اسارتا ان “هذا حادث خطير وهو إنتهاك لقرار مجلس الأمن الدولي 1701، ويهدف بوضوح إلى تقويض الإستقرار في المنطقة، من الضروري تحديد مرتكبي هذا الهجوم وإلقاء القبض عليهم، ونحن لن ندخر جهدا لتحقيق هذه الغاية بالتعاون مع القوات المسلحة اللبنانية، وقد تم نشر قوات إضافية على الأرض، وكثفت الدوريات في جميع أنحاء منطقة عملياتنا لمنع أي حوادث أخرى”.
وأضاف اسارتا انه “في الوقت نفسه، هناك حاجة إلى ضبط النفس، وقد أكدت لي الأطراف إلتزامها المستمر للحفاظ على وقف الأعمال العدائية وفقا للقرار 1701”.
الى ذلك اصدرت القوة الدولة الموقتة في جنوب لبنان “اليونيفيل” بيانا اشارت فيه الى “إطلاق صاروخ واحد على الأقل على إسرائيل بعد وقت قصير من منتصف الليلة الماضية من خراج منطقة رميش في جنوب لبنان. وقد أبلغت السلطات الإسرائيلية اليونيفيل أن عددا من الصواريخ سقطت داخل شمال إسرائيل. وقد رد الجيش الإسرائيلي بإطلاق نيران المدفعية نحو المكان الذي إنطلقت منه الصواريخ”.
وأضاف البيان “هذا ولم ترد تقارير عن سقوط ضحايا من الجانبين، ولم تتبن أي جهة حتى حينه مسؤوليتها عن الهجوم”، مشيرا الى “ان اليونيفيل، وبالتعاون مع الأطراف، تحقق في الوقت الراهن على الأرض لتحديد الوقائع وملابسات الحادث وكذلك لتحديد موقع إطلاق الصواريخ”.

29 نوفمبر, 2011

إعلانات

حدث الساعة

اعلان

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل