اتحاد تنسيقيات ما يسمى الثورة السورية يزعم : 4751 قتيلاً و40 ألف مفقوداً حصيلة الاحداث حتى الحظة!

29 نوفمبر, 2011 - 9:58 مساءً
اتحاد تنسيقيات ما يسمى الثورة السورية يزعم : 4751 قتيلاً و40 ألف مفقوداً حصيلة الاحداث حتى الحظة!

الحدث نيوز | سوريا

قال ما يسمى باتحاد تنسيقيات الثورة السورية إن عدد القتلى منذ بدء حركة الاحتجاج ارتفع إلى 4751 شخصاً، بينهم 303 أطفال، فيما قضى نحو 205 سيدات، وأفاد المرصد السوري لحقوق الانسان اليوم أن عدد القتلى في سورية بلغ ثمانية، منهم ثلاثة من قوى الأمن، وإثنان قضيا متأثرين بجراح أصيبا بها أمس.

وذكر هذا الاتحاد أن 150 شخصا قتلوا تحت التعذيب، وأن عدد المفقودين بلغ نحو 40 ألفا، إضافة إلى نحو 50  ألف معتقل منذ بدء الأحداث في مارس/آذار الماضي. في حين قدر الاتحاد عدد اللاجئين الذين فروا إلى مدن الجوار بنحو 16227 لاجئا، بينهم 10227 لاجئا إلى تركيا، 4 آلاف لاجىء إلى لبنان ونحو 2000 لاجىء سوري إلى الأردن. وللمقارنة فإن آخر تقارير الأمم المتحدة تقول إن حصيلة القتلى خلال الأزمة تجاوزت 3500 قتيل، فيما تقول السلطات السورية إن الحصيلة بلغت 1500 قتيل بينهم 800 رجل أمن.

قتلى وجرحى ومخطوفون 

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم الثلاثاء، أن 3 من عناصر الأمن السوري قُتلوا واختُطف اثنان آخران، وقال إن “3 من عناصر الأمن السوري قُتلوا واختُطف اثنان آخران إثر استهداف سيارة كانت تقلهم، من قبل مجموعة منشقة بالقرب من مدينة سراقب في محافظة ادلب”. وأضاف المرصد أن “مواطنين اثنين استُشهدا اليوم متأثرين بجراح أُصيبا بها أمس خلال العمليات العسكرية والأمنية في بلدة رنكوس في محافظة ريف دمشق المستمرة منذ الأحد الماضي”، وأضاف أنه “استُشهد مواطن ثالث يبلغ من العمر 33 عاماً في البلدة نفسها، وطفلة تبلغ من العمر 8 أعوام في حي عشيرة في مدينة حمص”. وأشار المرصد الى أن “مواطناً استُشهد وأُصيب 3 آخرون بجروح خلال مداهمات نفذتها قوات عسكرية وأمنية سورية في مدينة سراقب إثر مقتل عناصر من الأمن”، ولم يذكر المرصد اسم أي من القتلى المذكورين.

 

 

29 نوفمبر, 2011

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل