الإخوان والسلفيون يتقدمون في 6 محافظات و”الكتلة” تحقق مفاجأة في القاهرة

30 نوفمبر, 2011 - 6:36 مساءً
الإخوان والسلفيون يتقدمون في 6 محافظات و”الكتلة” تحقق مفاجأة في القاهرة

الحدث نيوز | وكالات | القاهرة 

أظهرت التقديرات الأولية لعمليات الفرز تقدم الإخوان والسلفيين في نحو 6 محافظات في الجولة الأولى من الانتخابات المصرية التي استمرت يومين وانتهت أمس، وشملت 9 محافظات هي القاهرة والإسكندرية وكفر الشيخ ودمياط وبورسعيد والفيوم وأسيوط والأقصر والبحر الأحمر. وكشفت الجولة الأولى عن قوتين متنافستين بقوة؛ هما حزب «الحرية والعدالة»، الممثل لجماعة الإخوان المسلمين من جهة، وحزب «”المصريين الأحرار” الذي أسسه رجل الأعمال القبطي المعروف نجيب ساويرس، ويتزعم هذا الحزب الكتلة المصرية التي تنضوي تحتها القوى الليبرالية، وقد أظهرت هذه الكتلة تفوقا كبيرا في القاهرة وخطفت دائرة مصر الجديدة من حزب الحرية والعدالة (الإخوان)، وهو ما اعتبر بمثابة مفاجأة من العيار الثقيل. وبحسب مؤشرات النتائج على المقاعد الفردية بالأقاليم تكشف تقدم الإسلاميين بشكل واضح، وجاء مرشحو “الإخوان المسلمين” و”السلفيين” و”الجماعة الإسلامية” فى الصدارة بمحافظات الإسكندرية وكفر الشيخ والفيوم ودمياط، وينافسهم بقوة المستقلون فى أسيوط وبورسعيد، فيما أشارت نتائج الفرز الأولية إلى تقدم بعض “الفلول” فى الأقصر والبحر الأحمر.
ونسبت رويترز لمصدر حزبي أن حزب الحرية والعدالة (الإخوان) حصل على نحو 40 في المائة وفق تقديرات أولية قبل الانتهاء من فرز جميع الصناديق. ويجري التصويت في مختلف أرجاء مصر على ثلاث مراحل. ويتكون مجلس الشعب المصري من 498 مقعدا، وينتخب ثلثا المقاعد بنظام القوائم النسبية، وينتخب الثلث الباقي بالنظام الفردي. وقال مصدر في حزب الحرية والعدالة، طلب عدم ذكر اسمه، إن قوائم حزب الحرية والعدالة يتقدم في معظم محافظات الجولة الأولى. وأضاف لرويترز أن القائمة التي يقودها الحزب والتي تشمل عدة أحزاب أخرى أصغر تتقدم بفوزها بنحو 40 في المئة من الأصوات. ومن المنتظر أن تظهر النتائج الرسمية للمرحلة الأولى من الانتخابات في وقت لاحق من اليوم الأربعاء. وقال باسل عادل الذي ينتمي لحزب المصريين الأحرار أحد أحزاب قائمة الكتلة المصرية التي تضم أحزابا ليبرالية وغيرها إن قائمة الكتلة حصلت على ما بين 20 و30 في المائة من الأصوات التي تم فرزها حتى الآن في القاهرة. وأضاف عادل أن قائمة الاخوان حصلت على ما بين 40 و50 في المائة من الاصوات في القاهرة، بينما حصلت قائمة حزب النور السلفي على ما بين خمسة وسبعة في المائة من اصوات الناخبين في القاهرة.من ناحية اخرى
وكشفت المؤشرات النهائية داخل اللجنة العامة للفرز بالدائرة الرابعة بمصر الجديدة أن الدكتور عمرو حمزاوى المرشح الفردى على مقعد الفئات حصل على نسبة 50%+ 1 بفارق كبير على منافسة مرشح جماعة الإخوان المسلمين الدكتور محمد سعد، فيما يتوقع أن تجرى الإعادة على مقعد العمال بين كل من هشام سليمان وخالد حسن مرشح الإخوان. أما بالنسبة للقائمة الحزبية، فمازالت الكتلة المصرية تحصد أعلى الأصوات بفارق كبير على قائمة حزب الحرية والعدالة.

30 نوفمبر, 2011

اعلانات

حدث الساعة

اعلان

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل