تصريحات العربي والتحريض الأمريكي: ماذا يحاك لسوريا ؟؟

5 نوفمبر, 2011 - 4:09 مساءً
تصريحات العربي والتحريض الأمريكي: ماذا يحاك لسوريا ؟؟

كلمة التحرير: بقلم رئيس التحرير عبدالله قمح

صرح اليوم أمين عام الجامعة العربية الدكتور نبيل العربي بأن فشل المبادرة العربية سيكون كارثياً، تقاطعة هذه التصريحات مع تصريحات سابقة من وشنطن تطالب المسلحين عدم تسليم السلاح، لماذا؟ خوفاً على سلامتهم بحسب التصريح عينه، بين هذا التصريح وذاك، نقف عند مفترق طرق، وسؤال يلوح في الافق: ماذا يحاك لسوريا؟

بالعودة لتصريح العربي فإن المكتوب يقرأ من عنوانه، “سيكون كارثيا” وكأن الدكتور يرسل تهديداً مبطّناً للمعنيين في سوريا، ام المبادرة او الفوضى!، او ربما الرجل وكي لا نكون بموقع الإتهام، يقصد بتصريحه هذا لفت إنتباه النظام بأن هناك من يريد الشر لك فطبّق المبادرة وإقطع عليهم الطريق، مع العلم ان النظام قطع شوطا في هذا المجال، سواءً كان هذا المقصود او ذاك، بالأصول الدبلوماسية يعني هذا التصريح ان هناك تهديد مبطناً.

 ما يلفت نظرنا أكثر التصريحات الامريكية التي تطالب المسلحين وبحجة الخوف علي سلامتهم عدم تسليم سلاحهم ، وكأنها تقول لهم لا تسلموا سلاحكم ابدا وإلا.. وإلا حربا عليكم ولعنة إذا لم تلتزموا بما نقول، الملفت هنا ان الولايات المتحدة وقعت بشر أقوالها، هي إعترفت اخيراً وعن غير قصد ان هناك مسلحين في سوريا يهاجمون الامن، هذا يعني ايضا ان النظام صادق بما يقول، وهذا يعني ايضا وأيضاً ان المظاهرات بأغلبها ليست سلمية ما يسقط مقولة “السلمية” عنها، هذا يسجل نجاحا للنظام في سوريا كونه اوقع الولايات المتحدة بفخ الإعتراف بالمسلحين بل ووضعت نفسها بمكانة الناصح لهم، باتت واضحة اليوم قواعد اللعبة، نظام يوجه مسلحين مأجورين مزودين بأجندات خارجية، يبدو ان الولايات المتحدة ومن معها تتجه لتطويل امد الأزمة، وإغراق وإستنفاذ سوريا وجيشها ونظامها حتى تصبح متعبة بعد حين، وقتها تدخل الولايات المتحدة عليها من بوابة “الناتو” ويبدأ تنفيذ المخطط التقسيمي المعروف “بالشرق الاوسط الجديد” اي “سايكس بيكو” آخر..

ولكن على الأرض يبدو ان الامور ممسوكة والكرة بملعب النظام المطالب اليوم من موقع الحرص تنفيذ الاصلاحات كي لا نصل.. لما يحاك لسوريا.

5 نوفمبر, 2011

إعلانات

حدث الساعة

اعلان

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل