حزب النور السلفي المصري : “مس شعرة من اي مسيحي” يتناقض مع برنامجنا

1 ديسمبر, 2011 - 7:44 مساءً
حزب النور السلفي المصري : “مس شعرة من اي مسيحي” يتناقض مع برنامجنا

الحدث نيوز | القاهرة

اكد الخميس مسؤولون في احزاب سلفية تشير النتائج الاولية غير الرسمية، الى انها ستحقق اختراقا في اول انتخابات تشريعية بعد اسقاط نظام مبارك، انهم “لن يمسوا شعرة واحدة” من اي مسيحي في مصر.وقال المتحدث باسم حزب النور، محمد نور، في مقر الحزب في القاهرة “ان مس اي شعرة من اي مسيحي يتناقض مع برنامجنا”.

ويخشى المسيحيون المصريون الذين يراوح عددهم بين 6% و10% من عدد سكان مصر البالغ 81 مليونا، من ان يؤدي صعود السلفيين الى الاضرار بحقوقهم.

واضاف محمد نور ان مصر “بلد اسلامي وتطبق فيها الشريعة الاسلامية منذ 1300 سنة” والاقباط (مصريون اعتنقوا المسيحية قبل دخول الاسلام اليها) استطاعوا دوما ان “يعيشوا فيها سعداء”.

وتشير النتائج الاولية غير الرسمية للانتخابات الى ان حزب النور السلفي، ربما يحصل على اكبر كتلة برلمانية بعد الاخوان المسلمين.

وحرص رئيس مجلس شورى الجماعة الاسلامية، وهي حركة سلفية اخرى تشارك في الانتخابات التشريعية، عصام دربالة على طمأنة المسيحيين كذلك.واكد دربالة ان حزبه يريد للدستور الجديد ان “يحفظ الهوية الاسلامية لمصر ويحفظ حقوق غير المسلمين”.واضاف ان “الاحزاب السلفية قريبة من الشعب بسبب الاعمال الخيرية” التي تقوم بها ودان “حملات التشوية التي يشنها الليبراليون” ضد السلفيين.

1 ديسمبر, 2011

إعلانات

حدث الساعة

اعلان

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل