السيد نصرالله : من يعتقد ان بمقدوره الإستعانه بأحد ما في الخارج لضربنا فهو واهــم

1 ديسمبر, 2011 - 9:54 مساءً
السيد نصرالله : من يعتقد ان بمقدوره الإستعانه بأحد ما في الخارج لضربنا فهو واهــم

الحدث نيوز | خـاص | بيروت

سعد الحريري هو الذي تخلى عن المحكمة واليوم يطالب بتمويلها، وفرقاء 14 آذار يطالبون بالتمويل فقط من أجل الإبتزاز، وإتهام حزب الله بإرسال مقاتلين إلى سوريا يروّج من أجل إشعال الفتنة السنية – الشيعية .

وجه السيد حسن نصرالله اليوم خطابا ضمن فعاليات إحياء عاشوراء تطرق فيه إلى الاوضاع الراهنة على الساحتين اللبنانية والاقليمية.

في البداية علق السيد على إحتفال المستقبل وما جاء فيه بالقول : ” نوجه نداء لتيار المستقبل ونطالبهم بتغير السياسة المتبعة حيث يستخدمون الخطاب المذهبي ويعمدون لاختلاق المشاكل الطائفية في المناطق” وسأل نصرالله “لمصلحة من يحاولون إشعال الفتنة في لبنان بين السنة والشيعة ؟؟؟” وأضاف “نحن جسمنا لبّيس ولا يستطيع ان ينال منّا هؤلاء” وقال “انا ادعوهم إلى تقييم جدي في حجم المشاركة بإحتفال المستقبل وخصوصا في طرابلس حيث لم تكن المشاركة مشاركة في إحتفال مركزي لحزب سياسي”.

أضاف السيد “إذا هناك احد يستطيع ان يستقوي في أحد ما من الخارج فأقول لهم “انتم واهمون” وقال : “ادعوا إلى التعقل في الخطاب السياسي وان يبقى ضمن السياسة فقط”

سوريا والوضع الاقليمي :

في الموضوع الاقليمي وخصوصا الاحداث في سوريا قال “هناك إعلام لبناني عربي وعالمي يحاول تصوير الصراع في سوريا على انه صراع طائفي، ويمكنكم مشاهدة بعض الفضائيات ونوعية الخطاب والبرامج فيها وستعرفون ما اقصد وما هو المستقبل الذي يريدونه” وتابع : “بعض الاعلام التابع للمعارضة السورية يتهم حزب الله بإرسال 3000 مقاتل إلى سوريا لقتل الشعب السوري كما يصورون، وانا  أسئل هل يعقل ان يبقوا الـ 3000 مقاتل على حالهم بعد 8 أشهر؟؟؟ وكرر بأن هذا الموضوع غير صحيح وهو تشويه وتزوير وإفتراء الهدف منه تعذية الفتنة السنية الشيعية ، وأضاف “ان هناك أتهامات تقول بأن جيش المهدي يرسل مقاتلين لسوريا، مع العلم ان التيار الصدري قد نفى الموضوع، أضاف أنهم يصورون للشعب السوري الشيعة يأتون لقتل السنة في سوريا!! وهذا الامر غير صحيح وهو زرع للفتنة.

المحكمة الدولية والوضع اللبناني : 

في موضوع المحكمة الدولية قال السيد “أن الكل يعرف ان الرئيس سعد الحريري و14 آذار هم الذين عطلوا الـ (سين سين) وأضاف “اتهمونا بتدمير البلد مع العلم أننا نحن ومن أجل هذا البلد قدمنا اعز قادتنا وشبابنا ونحن همّنا على البلد قبل المحكمة” واضاف “أن ما قبل على تعطيل سوريا وقيادتها للحل في لبنان ايام الحكومة السابقة هو غير صحيح بل سوريا تمنت ان يتم الاتفاق على صيغة بل وساعدت أيضا”.

تابع السيد كلامه وقال “هم لم يطرحوا موضوع التمويل من أجل تمويل المحكمة وان لم افهم من خلال تصاريحهم اذ هم سعداء بتمويلها  او لا، وأضاف “أن موضوع التمويل ليس الهدف منه التمويل ولكن الموضوع هو فقط للابتزاز وان اعتقد انهم يعلمون ان رئيسهم تخلى عن المحكمة وعن تمويلها والمقصود من وراء طرح موضوع المحكمة الابتزاز فقط وهم واهمون”

وتابع السيد “قبل ايام طالب احد وجوه  14 آذار بأن الحل هو تشكيل حكومة تكنوقراط، وبعد مقابلة الرئيس ميقاتي وتلويحه بالإستقالة خرج ليقول الشخص نفسه أن الحل في لبنان يكمن في حكومة 14 آذار فقط، فلماذا هذا التغيير والتقلب؟؟” وأضاف قائلاَ “نحن نعتبر ان المحكمة الدولية هي محكمة إسرائيلية وامريكية وظالمة ومسيّسة وستبقى كذلك حتى تثبت العكس ولن نعترف او نتعامل معها ونحن سنبقى رافضين لتمويل المحكمة ولو عرض التمويل في الحكومة كنّا صوتنا ضده ورفضناه ولكن الرئيس تصرف ضمن صلاحياته وهذا حقه.

أضاف السيد “نحن نرفض ان يدفع تمويل مثل هذه المحكمة المسيّية المحكمة من جيوب اللبناننيين”

اما بموضوع كيفية تمويل المحكمة قال السيد “حسب ما علمنا اليوم ان تمويل المحكمة سيتم عبر هبات من بعض الدول للهئية العليه للاغاثة وبدورها تحول الهئية الاموال لتمويل المحكمة”. وفي الختام تمنى السيد من رئيس الحكومة ان يبقي همه على لبنان كما عهدناه، وان تتجه الحكومة أكثر للمواضيع المعيشية والتنموية التي يحتاجها المواطنين اللبنانيين.

1 ديسمبر, 2011

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل