الصفدي: الحكومة ماضية في تنفيذ برنامج إصلاحي يتضمن قانوناً جديداً للانتخابات النيابية وآخر للامركزية الإدارية

14 ديسمبر, 2011 - 12:48 مساءً
الصفدي: الحكومة ماضية في تنفيذ برنامج إصلاحي يتضمن قانوناً جديداً للانتخابات النيابية وآخر للامركزية الإدارية

الحدث نيوز | بيروت

شدد وزير المال محمد الصفدي في كلمة القاها في مؤتمر بعنوان ” التنمية والحكم في العالم العربي في عين العاصفة” الى أن “شعوبها الدول العربية لن تتراجع عن المطالبة بالديمقراطية والتنمية وأن الأنظمة التي سقطت هي تلك التي خذلت شعوبها في الإصلاحات”، لافتا الى ان “سقوط الأنظمة لا يعني أن الديمقراطية تأمنت فالربيع العربي يعطي للقيادات الجديدة إمكانات كبيرة لتبني المؤسسات وتقدم لمواطنيها فرصاً حقيقية في بناء الاقتصاد المنتج لكن أي فشل سيأتي على الأرجح بأنظمة راديكالية تتولى السلطة”، مضيفا إن “نتائج الربيع العربي ليست واضحة حتى الآن فالحكومة والمجتمعات المدنية والدول المانحة تحتاج كلها إلى استراتيجية جديدة لردم الهوة بين السلطة القائمة والتنمية المطلوبة”.

واشار الصفدي الى إن “الدعم المالي والاقتصادي ضروري جداً لتسهيل عملية التحوّل الديمقراطي في البلدان التي شهدت تغييراً، كما أن بناء المؤسسات وضمان الشفافية في الحكم والخضوع للمساءلة هي عناصر ضرورية للوصول إلى الديمقراطية والاستقرار”، مضيفا “كان لبنان ويجب أن يبقى دولة ديمقراطية وحكومته الحالية هي حكومة ائتلافية وصلت من خلال عملية ديمقراطية لكنها تعرّضت لضغوط ظالمة”.
واشار الى ان “المصلحة الوطنية هي في مقدمة أولوياتنا لحماية المواطن من التوتر المتصاعد حول لبنان وما يتركه من انعكاسات سلبية على الناس، كما أن الحكومة ماضية في تنفيذ برنامج إصلاحي يتضمن قانوناً جديداً للانتخابات النيابية وآخر للامركزية الإدارية”، معتبرا ان “مبادرة مؤسسة الصفدي-أميركا وجامعة ستانفورد لتجديد السياسات العامة، هدفها الإضاءة على اقتراحات قابلة للتطبيق في العالم العربي ومن ضمنه لبنان، وفي هذا الإطار، تمّ فتح المجال أمام الباحثين ليقدموا أفضل ما لديهم فوقع الاختيار هذه السنة على باحثتين قدمتا دراستين، واحدة حول عملية صنع القرار في الدول العربية والإصلاح المطلوب، والثانية حول التنمية الاقتصادية وإصلاح قطاع الطاقة في لبنان”.

14 ديسمبر, 2011

إعلانات

حدث الساعة

اعلان

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل