القومي من استراليا : المتشدّقون بالديمقراطية يخالفون مرتكزاتها ومفاهيمها

15 ديسمبر, 2011 - 4:09 مساءً
القومي من استراليا : المتشدّقون بالديمقراطية يخالفون مرتكزاتها ومفاهيمها

الحدث نيوز 

رفض المشاركون في مسيرة جابت شوارع سدني الأسترالية شارك فيها الآلاف من أبناء الجالية السورية والعربية، “أي شكل من أشكال التدخل الأجنبي”، مؤكدين “وقوفهم إلى جانب مسيرة الإصلاح والتطوير التي يقودها الرئيس السوري بشار الأسد”.
وكانت قد انطلقت من أمام “التاون هول” وسط مدينة سدني الاسترالية مسيرة جابت شوارع سدني على مدى ثلاث ساعات وشارك فيها الآلاف من أبناء الجالية السورية والعربية، الذين أطلقوا هتافات وشعارات مندّدة بـ”المؤامرة” التي تتعرض لها سوريا وبمواقف الجامعة العربية، واصفين قرارات الجامعة بـ”الغادرة”، وأمينها العام بأنه “أداة لتنفيذ مؤامرة أميركية صهيونية للنيل من سوريا”.
وقد شارك في المسيرة العديد من الأحزاب والجمعيات والهيئات، إضافة إلى الحزب “السوري القومي الاجتماعي”، الذي شارك اعضاؤه بكثافة يتقدمهم المندوب المركزي للحزب في أستراليا عادل موسى وعضو هيئة المندوبية الشاعر فؤاد شريدي ومنفذ عام سدني أحمد الأيوبي وعدد من المسؤولين.
وقد تحدث شريدي لوسائل الاعلام باسم المسيرة، فأكد أن “هناك مؤامرة حقيقية تستهدف سوريا، وكل ما ينقل عن الأوضاع في سوريا عبر الفضائيات العربية والأجنبية المضللة، وفي التقارير ما يسمى لجان حقوق الإنسان، كل ذلك لا يمت إلى الحقيقة بصلة”، مشيرا الى أن “الواقع الفعلي للأمور يؤكد أن هناك مجموعات إرهابية تقتل الناس والابرياء مدنيين وعسكريين، وهي مجموعات تكفيرية وتخريبية تتلقى الدعم من جهات وقوى عربية ودولية بغية النيل من موقع سوريا ودورها”.
وأكد شريدي أن “السوريّين ومن خلال التظاهرات المليونية التي ملأت السّاحات، أكدوا رفضهم للمؤامرة ووقوفهم مع قيادة الرئيس بشار الاسد، ولذلك فإن بعض الدول التي تتشدق بالديمقراطية تخالف مرتكزات الديمقراطية ومفاهيمها حينما ترفع مطالب التنحي لهذا الرئيس أو ذاك”.

15 ديسمبر, 2011

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل