فرنسا ترفض المشروع الروسي بشأن سورية، وخبير أمريكي على “روسيا اليوم” يحذر من خطر الحرب الأهلية فيها

16 ديسمبر, 2011 - 10:42 مساءً
فرنسا ترفض المشروع الروسي بشأن سورية، وخبير أمريكي على “روسيا اليوم” يحذر من خطر الحرب الأهلية فيها

الحدث نيوز | وكالات

رفضت فرنسا المشروع الروسي المقدم إلى مجلس الأمن الدولي بخصوص سورية، واعتبرت وزارة الخارجية الفرنسية  في بيان لها اليوم “ان مشروع القرار الروسي في مجلس الامن بشأن سورية غير مقبول” من فرنسا لكنها أشارت إلى أن اعتراف روسيا بضرورة تحرك المجلس بشأن اراقة الدماء يمثل خطوة ايجابية.

وأوضح برنار فاليرو المتحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية للصحفيين موقف باريس وقال  “هذا تطور ايجابي أن تقرر روسيا الاعتراف بأن التدهور الخطير في الوضع في سوريا يستوجب اصدار قرار من مجلس الامن”، وشدد على ضرورة تبني قرار من الامم المتحدة سريعا يدين الجرائم ضد الانسانية التي ترتكب في سورية ويدعم حلا سياسيا ذا مصداقية، واصفاً التعثر في مجلس الامن بأنه امر مخز.

وأكد فاليرو ان فرنسا “مستعدة للعمل مع كل شركائها لكنها توضح ان النص الروسي يتضمن بنودا غير مقبولة في صيغتها الحالية… فمن غير المقبول على وجه خاص ان تضع القمع الذي يمارسه النظام السوري على نفس المستوى مع مقاومة الشعب السوري”.

على صعيد آخر قلل الخبير في شؤون الشرق الأوسط ومؤسس موقع “ميدل إيست” الإلكتروني مارك بروزونسكي من إمكانية التوصل إلى اتفاق على صيغة قرار دولي حول سورية، واعتبر في لقاء مع “روسيا اليوم” اليوم أن واشنطن تريد الحفاظ على تأثيرها في المنطقة كلاعب أساسي.

وأوضح بروزونسكي أن عدم التوصل إلى اتفاق يعود إلى أن واشنطن تريد اسقاط النظام، وانها تتعاون مع السعودية وإسرائيل من أجل إضعاف إيران عبر إسقاط سورية وإضعاف حزب الله في لبنان، وتوقع أن تمر أوقات عصيبة على المنطقة، واعتبر أن الخطر الحقيقي هو على الأرض حيث تسير الأمور إلى حرب أهلية شبيهة بتلك التي عاشها لبنان والعراق. وقال الخبير الأمريكي إن مئات الجنود الأمريكيين انتقلوا إلى الأردن في وقت يزداد التنسيق مع تركيا من أجل الضغط على الرئيس الأسد، وأشار إلى أن الأسد بدا غير جاهز في إطلالته على التلفزة الأمريكية، وأنه لم يستطع تقديم نفسه وطرح رأيه بالشكل المطلوب.

16 ديسمبر, 2011

إعلانات

حدث الساعة

اعلان

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل