نواب بعلبك الهرمل : اخلاء سبيل عملاء لاسرائيل خطيئة يجب تداركها

17 ديسمبر, 2011 - 6:26 مساءً
نواب بعلبك الهرمل : اخلاء سبيل عملاء لاسرائيل خطيئة يجب تداركها

الحدث نيوز | بيروت

نوه تكتل نواب بعلبك – الهرمل، في اجتماعه الشهري، “بالانجاز الكبير الذي حققته المقاومة في حربها الامنية المفتوحة مع الاسرائيليين ووكلائهم الاميركيين، واعطى هذا الانجاز بعدا وطنيا، لان ما تم كشفه يستهدف لبنان، ارضا وشعبا ودولة، ويظهر حجم الاستباحة الاميركية للنسيج اللبناني” ، واشار الى ان هذا “الانجاز يفرض على الدولة والسلطة المعنية القيام بمسؤولياتها، لجهة مساءلة السفيرة الاميركية ووضع حد لتآمر السفارة في عوكر واتخاذ قرارات مسؤولة تجاه دبلوماسيين حولوا عملهم في السفارة الى جواسيس ومخبرين عند الموساد الذي لا يألوا جهدا للنيل من لبنان وجيشه ومقاومته” .

ورأى التكتل ان “اقدام القضاء اللبناني على اخلاء سبيل اشخاص ادينوا بالعمالة لاسرائيل، هو سابقة خطيرة وخطيئة يجب تداركها” ، لافتا الى ان “الاجتهادات القانونية التي قام بها البعض في هذا المجال تؤدي الى تطمين العملاء وتشجع على العمالة وايجاد بيئات حاضنة لهم ومدافعة عنهم” .

ولفت الى “اهمية الحرص على وحدة الصف الوطني والاسلامي ومنع الانزلاق الى الفتنة والفوضى وضرورة الوعي لما يحاك ضد ابناء هذا الوطن” .

وحذر من “حال التفلت والفلتان المستشرية في بعض المناطق حيث باتت تهدد كل نواحي الحياة الاجتماعية والاقتصادية والتنموية وكل منظومة الامان للناس، فتزداد التعديات على مصالحهم وارزاقهم عبر الخطف والتهديد وفرض الخوات وسرقة السيارات وما الى ذلك من عمليات قرصنة تقضي بان تقوم الاجهزة الامنية اللبنانية بتفعيل جهودها وتوحيدها لوضع حد لتلك العصابات وممارساتها الشاذة والمدانة حفاظا على حياة الناس وامنهم واستقرارهم” .

وذكر التكتل بان “اهمال الحكومات المتعاقبة وحرمانها لهذه المناطق، هو السبب الاساس في نشوء هذه الممارسات البالغة الاساءة الى الوطن وابنائه” .

وتدارس الاوضاع المعيشية المزرية في المنطقة بعد الموجة الجنونية في ارتفاع الاسعار والاهمال من قبل المعنيين في معالجة الامور.

واذ اعتبر ان مساهمة الحكومة في دعم المازوت لم تكن بالقدر المطلوب، دعا الى النهوض بمحافظة بعلبك – الهرمل، اقتصاديا وتنمويا ، مشيرا الى انها مدعوة الى العمل في وقت واحد على خطوط الكهرباء والماء والنفط والغاز والتعليم والاستشفاء وارتفاع الاسعار بالاضافة الى بت ملف التعيينات الادارية ومعالجة الفلتان الحاصل في اداء الادارات العامة والتي تعاني اصلا من الفراغ والشغور.
واستعجل الحكومة وضع حد للمماطلة في تعيين محافظي بعلبك – الهرمل وعكار وطمأنة المواطنين بان ثمة حكومة ساهرة على امنهم وامانهم وانمائهم وسلامتهم.

17 ديسمبر, 2011

إعلانات

حدث الساعة

اعلان

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل