الرئيسية / تقارير خاصة / جديد «جبهة النصرة».. سيوف حادة مقدّسة من الله لـ «تقطيع الدبابات السوريّة»!

جديد «جبهة النصرة».. سيوف حادة مقدّسة من الله لـ «تقطيع الدبابات السوريّة»!

النصرة

خـاص: الحدث نيوز

لا تتوانى “جبهة النصرة” ومن معها من تنظيمات جهادية إسلامية على إختلاق الاساطير والخرافات في حربها ضد الدولة والشعب السوريين، ففي كل يوم تخرج علينا خبرية جديدة ورواية اخرى عن هذه الخرافات، فبعد “كاسة الماء المرقيّة” التي تخفي المقاتل، وبعد حفلات جهاد النكاح والحوريات، برز سلاح فتاك جديد لـ “جبهة النصرة” هو سيف مقدس من الله بإمكانه تقطيع الدبابة بضربة واحد!، نعم سيدي القارىء، صدّق او لا تصدق، فهذه هي الحقيقة التي ضبطت مجرياتها في منطقة “داريا” بريف دمشق، واليك التفاصيل:

اكد مصدر سوري مطلع على مجريات الامور العسكرية على الارض، وقريب من الجيش السوري، في حديث خاص مع “الحدث نيوز” بأن عناصر الجيش السوري في داريا قاموا بضبط مقاتل تابع لجبهة النصرة وهو يحمل سيفه محاولاً ضرب دبابة تابعة للجيش به.

المصدر روى للـ “الحدث نيوز” تفاصيل ما جرى، قائلاً ان “المقاتل هذا كان برفقة مجموعة، حيث تقدم فجأة نحو دبابة مرابضة على احد تقاطعات “داريا” راكضاً دون ان يحمل سلاحاً حربياً، مكتفياً بحيازة سيف حديدي، حيث وصل إلى الدبابة السورية وبدأ بالالتفاف حولها ما استغربه الجنود السوريون الذين تركوه يكمل ما يقوم به، وبعد دورانه حولها لحوالي الثلاثة مرات  شاهراً سيفه نحو الاعلى، مردداً ايات قرآنية وعبارات دينية، توقف وقام بضربها ( اي الدبابة ) بالسيف في وسطها، ومن جراء الضربة تخدرت يداه ووقع على الارض متفاجأ، حيث قام الجنود السوريين بإطلاق النار عليه وقتله”.

المصدر اضاف ان زميله الذي كان خلفه وقف مصدوماً، حيث تقدم نحوه الجنود وقاموا بإعتقاله، وبعد التحقيق معه قال هذا المقاتل انّ “امير الجماعة ( اي جبهة النصرة ) اعطى المقاتل المقتول سيفاً قال انه من عند الله وهو مقدس وطاهر بإمكانه تقطيع دبابة إن كان للمقاتل جرئة وإيمان”، مضيفاً ان “الامير قام بتلقينه آيات قرآنية وادعية لتسهيل مهمته”.

ان ما تقدم هو مادة للرأى العام كي يعرف المزيد عن افكار هذه الجماعة المرتدة التي تضع الخرافات والاساطير الكاذبة مكان العقل والمنطق، وتسعى لحكم سوريا من خلال هذه التخاريف، فأي عقل يصدق ان سيفاً بإمكانه تقطيع دبابة حديدة مصفحة بأعلى نسبة من المواد الصلبة؟!

تم النشر في: 03/11/13 2:12 مساءً
إلى الأعلى