بيونغ يانغ : تعلن رحيل الزعيم الكوري الشمالي وتدعو الى مبايعة ابنه العشريني كرئيس

19 ديسمبر, 2011 - 12:45 مساءً
بيونغ يانغ : تعلن رحيل الزعيم الكوري الشمالي وتدعو الى مبايعة ابنه العشريني كرئيس

الحدث نيوز | وكالات

بيونغ يانغ تعلن وفاة كيم جونغ-ايل وتدعو الى مبايعة ابنه العشريني كرئيس للسلالة الحاكمة الشيوعية الوحيدة في التاريخ.

اعلنت وسائل الاعلام الرسمية الكورية الشمالية الاثنين ان الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-ايل الذي يعاني منذ سنوات وضعا صحيا متدهورا، توفي السبت، وتم اعلان نجله كيم جونغ-اون خلفا له.

وافادت وكالة الانباء الكورية الشمالية الرسمية ان الزعيم الكوري الشمالي البالغ من العمر 69 عاما “توفي نتيجة ارهاق فكري وجسدي كبير” السبت الماضي عند الساعة 08:30 (الجمعة عند الساعة 23:30 تغ).

واضافت الوكالة ان كيم، الذي سبق ان اصيب بجلطة دماغية عام 2008 حدت من قدرته على الحركة بشكل كبير، توفي جراء “احتشاء حاد لعضل القلب وازمة قلبية” المت به داخل قطاره خلال احدى تنقلاته الميدانية، مشيرة الى ان تشريحا لجثته حصل الاحد.

وتم اعلان ابنه كيم جونغ-اون المولود عام 1983 او 1984 خلفا له كرئيس للسلالة الحاكمة الشيوعية الوحيدة في التاريخ، وفق الوكالة الرسمية الكورية الشمالية التي دعت الكوريين الشماليين الى مبايعة زعيمهم الجديد.

وتابعت الوكالة ان “على جميع اعضاء حزب (العمال) والعسكريين والعموم الوفاء في اتباع سلطة الرفيق كيم جونغ-اون وحماية وتعزيز الجبهة الموحدة للحزب والحيش والعموم”.

وتم تحديد 28 كانون الاول/ديسمبر موعدا لتشييعه في بيونغ يانغ. واعلنت السلطات الكورية الشمالية الحداد من 17 الى 29 كانون الاول/ديسمبر.

وفي سيول، وضعت الحكومة الكورية الجنوبية في حال طوارئ اثر اعلان وفاة كيم جونغ-ايل، اذ ان البلدين لا يزالان عمليا في حالة نزاع مسلح منذ الهدنة الموقتة الموقعة عقب انتهاء حرب الكوريتين (1950-1953).

اعلن البيت الابيض مساء الاحد ان الولايات المتحدة تراقب “عن كثب” الوضع اثر وفاة الزعيم الكوري الشمالي، مشيرا الى رغبة واشنطن في “استقرار” شبه الجزيرة الكورية.

واكد المتحدث باسم البيت الابيض جاي كارني في بيان مقتضب “اننا نراقب عن كثب المعلومات الواردة حول وفاة كيم جونغ-ايل. تم اعلام الرئيس (باراك اوباما) بما حصل، ونحن على اتصال وثيق بحلفائنا في كوريا الجنوبية واليابان. لا نزال عند التزامنا باستقرار شبه الجزيرة الكورية وبالحرية والامن لحلفائنا”.

ومن جانبه اشار مسؤول رفيع في الخارجية الاميركية طلب عدم كشف اسمه الى انه تم اعلام وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون بوفاة كيم، من دون اعطاء مزيد من التفاصيل.

من جانبها، اعربت الحكومة اليابانية الاثنين عن تعازيها لبيونغ يانغ اثر اعلان وفاة كيم جونغ-ايل زعيم كوريا الشمالية، البلد الذي لم تقم طوكيو علاقات دبلوماسية معه ابدا.

وقال المتحدث باسم الحكومة اليابانية اوسامو فوجيمارو خلال مؤتمر صحافي ان “الحكومة تعرب عن تعازيها بعد الاعلان المفاجئ عن وفاة رئيس لجنة الدفاع الوطني لكوريا الشمالية كيم جونغ ايل”.

واضاف ان “الحكومة اليابانية تأمل في ان لا تكون لهذا الوضع انعكاسات سلبية على السلام والاستقرار في شبه الجزيرة الكورية”.

وكان رئيس الوزراء الياباني يوشيهيكو نودا الغى خطابا كان من المقرر ان يلقيه ظهر الاثنين في طوكيو وسارع الى الاجتماع مع وزرائه الرئيسيين داخل مكتبه فور الاعلان عن وفاة زعيم كوريا الشمالية.

وقال للصحافيين “تلقيت النبأ واعطيت توجيهاتي بالتحقق منها”.

واضاف انه امر بتعزيز العمليات الاستخبارية حول كوريا الشمالية وبالتعاون الوثيق مع الولايات المتحدة والصين وكوريا الجنوبية والاستعداد لاي طارئ.

من جانبه اعلن وزير الدفاع الياباني ياسيو ايشيكاوا عدم رصد اي تحرك مشبوه من جانب الجيش الكوري الشمالي.

وقال عقب اجتماع امني “طلبت (من القادة العسكريين) جمع معلومات والبقاء متيقظين”، مضيفا “لم يتم ابلاغي باي امر غير اعتيادي”.

ولا تقيم اليابان التي احتلت شبه الجزيرة الكورية خلال النصف الاول من القرن العشرين، اي علاقات دبلوماسية مع كوريا الشمالية التي تعتبرها طوكيو تهديدا لها.

19 ديسمبر, 2011

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل