الرئيس العراقي جلال طالباني يصف مذكرة اعتقال الهاشمي بالمتسرعة

20 ديسمبر, 2011 - 2:47 مساءً
الرئيس العراقي جلال طالباني يصف مذكرة اعتقال الهاشمي بالمتسرعة

الحدث نيوز | العراق

وصف رئيس الجمهورية العراقية جلال الطالباني مذكرة اعتقال نائب رئيس الجمهورية بالمتسرعة وقال طالباني ان العمل بعيدا عن الاعلام والضوضاء واختلاط الاوراق من اهم متطلبات الفترة الحالية للخروج من الازمة بما يحفظ حق القضاء في عدم الطعن بقراراته والعدالة في سير التحقيقات ، داعيا الى عدم التدخل في عمل وتخصص القضاء ،
وعبر طالباني عن مفاجأته بعرض اعترافات لعدد من منتسبي حماية الهاشمي واعلان صدور مذكرة القاء قبض ضده ، مشيرا الى ان هذا الامر جاء خارج ما تم الاتفاق عليه خلال اليومين الماضيين ، خاصة وان الامر يتعلق بمركز الرئاسة وهيبتها ومكانتها ،

هذا ودعا رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي الى نبذ الانحياز العرقي والطائفي واغلاق اي طريق يتضمن مفهوم العدائية والانتقامية ،جاء ذلك في بيان لمكتب النجيفي اكد فيه دعمه لعقد مؤتمر وطني عام في وقت تتعرض العملية السياسية الى هزات عنيفة وصدامات خطيرة ، مضيفا انه في الوقت الذي طرحت مبادرات الوئام الوطني من اجل تكريس الشراكة الحقيقية وترسيخ المصالحة الوطنية حملت اعترافات بعض من حمايات نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي بصمات واضحة للخطاب الطائفي , وهو ما سيترك تأثيرا كبيرا على نفوس المجموعات الاثنية العراقية ويمثل تشكيكا واضحا في استقلال القضاء وهيبته ، واضاف البيان ان أمرا مثل هذا لابد ان يقابله اجراءُ تحقيق نزيه ومهني وشفاف وفحصٌ ونقاش موضوعي مع ضرورة تشكيل لجنة مشتركة تمثل جميع الكتل والفعاليات السياسية للإشراف على مراحل التحقيق ،
بدورها اكدت القائمة العراقية عقب اجتماعها يوم امس تعليق حضور وزرائها جلسات مجلس الوزراء ، مطالبة بنقل تحقيق حماية نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي
الى جهة مستقلة.وقال رئيس الكتلة البرلمانية للقائمة العراقية سلمان الجميلي في تصريح تلقت البغدادية نيوز نسخة منه ان القائمة العراقية ترفض كل ما تم عرضه بشان حماية الهاشمي ، داعيا القوى السياسية وخاصة اطراف التحالف الوطني ومنهم السيد عمار الحكيم والسيد مقتدى الصدر ومسعود بارزاني الى التدخل لانقاذ العملية السياسية . واكد الجميلي ان القائمة طالبت بنقل التحقيق الى اقليم كردستان لضمان استقلاليته ونزاهته وعدم تعرضه لضغوطات سياسية .
يذكر ان الناطق باسم وزارة الداخلية اللواء الركن عادل دحام صدور مذكرة القاء القبض ضد نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي وفق المادة اربعة ارهاب مشيرا إلى ان المذكرة موقعة من قبل خمس قضاة وإن اعترافات بقية المتهمين من افراد حماية الهاشمي سيتمُ الاعلانَ عنها لاحقا .
وكانت وزراة الداخلية قد عرضت في مؤتمر صحفي اعترافات ثلاثة أشخاص من حمايات نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي من الذين تم اعتقالهم خلال اليومين الماضيين . وقال المتهم الأول إن الهاشمي كلفه من خلال صهره و مدير مكتبه أحمد قحطان بتنفيذ عمليات إرهابية كان أولها زرع عبوة ناسفة لاستهداف موكب مدير عام صحة الرصافة عام الفين وسبعة ، مشيرا الى انه نفذ المهمة مع الملازم أول غسان و الملازم مخلد و هما من افراد حماية الهاشمي ايضا .
أما المتهم الثاني الملازم أول غسان عباس جميل الذي عرضت وزراة الداخلية اعترافاته فقد أقر بان العمليات الإرهابية التي نفذها مع باقي أفراد الحماية كانت بعلم نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي مشيرا إلى انه التقى به عام الفين وتسعة واخبره بشكل مباشر بان الاوامر الصادرة من العقيد الركن شوقي و الرائد أحمد شوقي تمثل أوامره شخصيا .

20 ديسمبر, 2011

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل