حزب النور المصري: الجلوس مع “اسرائيل” لا يخالف الشرع

20 ديسمبر, 2011 - 3:45 مساءً
حزب النور المصري: الجلوس مع “اسرائيل” لا يخالف الشرع

الحدث نيوز | وكالات

أكد مسؤولون في حزب النور السلفي المصري ، استعداد الحزب “للجلوس مع “إسرائيل” وفق شروط معينة، وأنه لا توجد أي مخالفة شرعية في ذلك”.
وشرح الدكتور يسري حماد المتحدث الرسمي باسم الحزب في اتصال هاتفي مع برنامج “مصر الجديدة” الذي يقدمه خالد عبدالله بقناة الناس الفضائية تصريحا حول هذا المعنى نسب لرئيس الحزب الدكتور عماد عبدالغفور وأثار ضجة كبيرة، عندما سئل عن ما ذكرته وسائل إعلام في تل أبيب حول رغبة “إسرائيل” في إجراء اتصالات بحزب النور الذي حصل على 25% في الجولتين الأولى والثانية من الانتخابات، فأجاب ب”أنه لم يأتهم طلب بخصوص ذلك، لكنه يجب أن يكون عبر وزارة الخارجية المصرية”.
وعقب حماد بأن مصر لديها معاهدات دولية يجب احترامها، وأن هذا ليس رأيا شخصيا للدكتور عبدالغفور بل يعبر عن سياسة الحزب، وهذا ما أكده أيضا اتصال من القيادي نادر بكار.
وكان الدكتور عماد عبدالغفور رئيس حزب النور قال في تصريحات إعلامية “إنه يجب احترام المعاهدات التي ترتبط بها مصر وأن نطلب تفعليها، فهناك بنود كثيرة في معاهدة السلام لم يتم تفعيلها، مثل حل القضية الفلسطينية وحق تقرير المصير والحكم الذاتي ودولة فلسطينية على تراب فلسطيني، أمور كثيرة يجب تفعيلها حتى يشعر الشعب الفلسطيني بأنه استفاد من العملية السلمية”.
ولم يستبعد رئيس حزب النور مراجعة اتفاقية السلام التي أبرمتها مصر مع إسرائيل، لكنه أكد على أن العلاقات الدبلوماسية مع إسرائيل تعتمد بشكل أساسي على مصلحة مصر والعالم العربي.
وأضاف “اذا عادت مصر لتكون دولة قوية تتحكم في اقتصادها وتتحكم في تسليحها ولديها حرية حقيقية هذا يكفي أن تحسب اسرائيل حسابا لمصر.. اتفاقية السلام في كامب ديفيد. بحاجة إلى أن تعاد قراءتها ودراستها”.

20 ديسمبر, 2011

إعلانات

حدث الساعة

اعلان

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل