اسرار “عين زحلتا” تتكشف… وأسلحة ثقيلة للمسلحين في سورية!

20 أبريل, 2013 - 2:41 مساءً

ميليشيا

كشفت المعلومات أن عملية تهريب الأسلحة إلى سوريا والتي أوقفها الجيش في بلدة عين زحلتا بقضاء الشوف كانت “نوعية” فيما أفيد عن تورط معاون في الجيش بالتهريب أيضا.
ونقل عن مصادر قضائية وعسكرية أن “عملية عين زحلتا كانت نوعية ولو وصلت الأسلحة إلى حيث كان أن تصل لكانت عملية تهريب نوعية وكبيرة”.
وروت المصادر أن “الأحد في 7 نيسان توجه عدد من الأأشخاص من وادي خالد (في الشمال) إلى عين زحلتا في الشوف وتحديدا إلى محمد الزعر ونجله غابي”.
وتسلم القادمون الأسلحة ووزعوها على ثلاث سيارات وهي “رانج كيا وبيك آب وفولفو”.
وعندما خرجوا من المنزل متوجهين نحو عرسال أضافت المصادر “باغتتهم دورية من الجيش فأطلقوا النار باتجاهها”.
وبعدها فإن “المخابرات توجهوا إلى آل الزعر ليقع ستة أشخاص وقعوا في قبضة مخابرات الجيش وثمانية فروا”.
كذلك نقل عن المصادر أن “الاعترافات بينت أن العملية لم تكن الأولى بما يعني أن آل الزعر لديهم سوابق في تهريب السلاح إلى سوريا”.
أضافت أن “السلاح الموجود ثقيل ومن المستغرب أن تكون هذه الكمية موجودة في بيت واحد والمتورط أيضا هو معاون في قيادة الجيش يدعى ط.الخطيب جاء برفقة المهربين في وادي خالد”.

20 أبريل, 2013

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل