الجيش السوري يسيطر على قرى هامة ويبدأ بقصف ريف مدينة القصير ويدفع المعارضة للجنون!

22 أبريل, 2013 - 12:43 مساءً

الجيش السوري

الحدث نيوز

بعد الانجازات العسكرية التي حققها الجيش السوري في منطقة ريف حمص الغربي، ريف القصير تحديداً التي كانت تخضع سابقاً لسيطرة ميليشيات المعارضة المسلحة، حيث تمكن من فرض سيطرته بشكل كامل على أهم نقطتين استراتيجيتين هما آبل وتل النبي مندو، بدأت القرى المتواجدة في تلك المنطقة بالسقوط تدريجياً بعد الضربات التي تلقتها المعارضة.

جديد سيطرة الجيش واللجان الشعبية هي سيطرتهما على قرى قادش والرضوانية والمنصورية والسكمانية والسعدية حيث فرض الجيش واللجان سيطرتهما على معظم قرية البرهانية بعد سقوط العشرات من أفراد الميليشيات، في حين كانت المعارك مستمرة في أكثر من منطقة بهدف تطهيرها بشكل كامل من المسلحين.

وبعد سقوطها المدوي في هذه القرى والمحاور، تحولت المعارضة وميليشياتها إلى “الجنون” حيث سعت مجموعات مسلحة الى نقل المعركة الى داخل الأراضي اللبنانية، عبر إطلاق الصواريخ والقذائف على العديد من البلدات الحدودية في منطقة الهرمل والتي سقطت في أحياء سكنية ما كاد أن يؤدّي الى مجزرة كبيرة، لا سيما أن بعض هذه الصواريخ سقط على منازل بشكل مباشر، وكانت بلدتي القصر وحوش السيد هدفاً أساسياً لهؤلاء المسلحين.
وكان الأخطر، الصاروخ الذي انفجر في سور مبرة الإمام زين العابدين التابعة لجمعية المبرات الخيرية، في محاذاة المبنى الذي يأوي الأطفال الأيتام، والذي تحطّم زجاجه، لكن الأضرار اقتصرت على الماديات.

وقد افادت مصادر عن قيام الجيش السوري وقوات اللجان الشعبية بتدمير منصات صوارياخ وقذائف معدّة للقصف لداخل الاراضي اللبنانية.

وفي هذا السياق، أكد الضابط في ميليشيات الجيش الحر حسن عبد الكريم الحمد أنهم “يحضرون لهجوم معاكس ، مشيرا الى معارك ضارية بين الجيش السوري الجيش الحر”.

وأكد انهم سيستعيدون ما أخذه الجيش وحزب الله في الساعات المقبلة، مشيرا الى ان الوضع في مدينة القصير مستتب والسيطرة كاملة على اراضيها.

وكشف عن وجود قاعدة وراجمة صواريخ لحزب الله في حوش السيد علي.

واتهمت ميليشيا الجيش الحر حزب الله بزج نحو ألفي مقاتل في معركة ريف القصير لافتتاً إلى أن مجموعات الحزب وراجماته ومدفعيته متمركزة في حاويك بيت الجمل باطيش سهلات المي مفرق البويضة القصر وزيتا والنزارية، مؤكدتاً أن القوات السورية والحزب يسعيان لإبعاد قوات المعارضة من الوصول إلى خط أساسي يمتد من مصفاة حمص إلى طرطوس في الساحل وهو خط تنتشر على جانبيه قرى ذات غالبية علوية.

22 أبريل, 2013

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل