السيد فضل الله دان خطف المطرانين في حلب

23 أبريل, 2013 - 12:13 مساءً

العلامة فضل اللهدان العلامة السيد علي فضل الله عملية الخطف التي تعرض لها المطرانان بولس اليازجي ويوحنا ابراهيم في حلب، داعياً إلى تظافر الجهود الإسلامية والمسيحية لإطلاق سراحهما.
وفي بيان أصدره، دعا السيد فضل الله المرجعيات الدينية الإسلامية والمسيحية إلى أن تتحرك على خطين، “الأول ويتمثل في إدانة هذا العمل الذي يمثل عدواناً مباشراً على حرية شخصيتين لطالما تحركتا في سبيل لمّ الشمل وتوحيد الصفوف، ونبذ الفتنة والدعوة إلى التراحم والتحابب، والثاني يتمثل في التحرك السريع على المستويات كافة لإطلاق سراحهما”.
وشدد السيد فضل الله على نبذ كل ما من شأنه أن يؤدي إلى إيقاد نار الفتنة الطائفية بين المسلمين والمسيحيين، ونار الفتنة المذهبية بين المسلمين أنفسهم، مؤكداً مواصلة الجهود لمحاصرة أي عمل من شأنه الإساءة لمسيرة الوحدة الداخلية في بلداننا العربية والمسلمة، ولمسيرة الوحدة الإسلامية بين المسلمين.
وشدّد السيد فضل الله على ضرورة تظافر الجهود الإسلامية والمسيحية، والمواقف المسؤولة من كل الأفرقاء لتطويق عمليات الخطف ومنعها، بقطع النظر عن الشخصيات التي تستهدفها هذه العمليات، ولكونها اعتداءات موصوفة على الحريات الشخصية والعامة، تحرّمها وتنبذها كل القوانين والشرائع.

23 أبريل, 2013

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل