حمدان: الصراع على وزارة الطاقة هو للحفاظ على الامن القومي الاسرائيلي

24 أبريل, 2013 - 7:21 مساءً

حمداناشار أمين الهيئة القيادية في حركة “المرابطون” العميد مصطفى حمدان في تصريح له الى إن “الصراع على وزارة الطاقة السوداء لسد الازمة اليوم ليس صراعا داخليا ولا يدخل في هيمنة الفاسدين والمفسدين من الطبقة السياسية اللبنانية، إنما يجب أن نضعه في موقعه الجيواستراتيجي لمقولة ان الامن القومي الاسرائيلي فوق كل اعتبار. فمن يستولي على وزارة الطاقة سيكون التزامه الاساسي امام الاميركيين عدم التسريع في استخراج النفط الوطني اللبناني انما التعهد بتأخير الحصول على هذه الثروة الاستراتيجية كي يبقى لبنان تحت توازن الديون الخارجية البالغة عشرات مليارات الدولارات وفرض توطين الفلسطينيين في لبنان، وبالتالي فان استخراج النفط واعطاء القدرة للبنانيين كي يتخلصوا من الدين والتحرر من الضغوطات الخارجية يلغي مسار التوطين نهائياً”.
وتابع حمدان: إن “الطبقة السياسية الفاسدة والمفسدة تعتبر أن الثروة الوطنية النفطية تلغي الامتيازات الطائفية والمذهبية وبالتالي يتحرر المواطن اللبناني من الاعتماد على النظام الراعوي والشحادة من الرأسماليين المهيمنين سياسيا وتلغى مفاعيل الاستعباد من المستبد المذهبي والطائفي للمواطن بكرتونة آخر الشهر والمنح السوداء لسد الافواه الجائعة. وزارة الطاقة هي الوزارة الملك وهي لبّ الصراع في يومنا هذا”.

24 أبريل, 2013

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل