الراعي: ما يحصل بسوريا جرائم ضد الانسانية

3 مايو, 2013 - 4:13 مساءً

البطريرك الراعي شدد البطريرك الماروني الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي على ان “اللبنانيين جماعة سلام وليسوا جماعة حرب، ولبنان وطن صغير لكن رسالته كبيرة يحملها ابناؤه في كل اقطار العالم، والمغتربون هم وجه لبنان الحقيقي وهم مجد لبنان”.
وقال: “كفى حربا وقتلا وتهجيرا في سوريا، فهذه جرائم ضد الانسانية وعلى الاسرة الدولية العمل على تحرير المطرانين بولس اليازجي ويوحنا ابراهيم اللذين خطفا في سوريا”.
ولفت في حفل الاستقبال الذي اقامه على شرفه قنصل لبنان العام في ساوباولو قبلان فرنجية، إلى أن “اللبنانيين متشبثون بالعيش المشترك والعيش معا”.

3 مايو, 2013

اعلانات

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل