العهد: الحسم في القصير خلال ساعات..

4 مايو, 2013 - 6:37 مساءً

الجيش السوري

غسان قانصوه ـ العهد

‎باتت مدينة القصير قاب قوسين أو أدنى من سيطرة الجيش السوري عليها ، بعد تقدمه في أغلب منطقة الريف الشرقي، وسط معلومات عن توجه لدى المسلحين المنهارين معنوياً للتسليم دون قتال.

‎تقدم الجيش السوري إتسم بالسرعة، فالسيطرة على أغلب المناطق المحيطة بالقصير خلال يومين فقط، وأهمها تل الدوسر الاستراتيجي والمشرف مباشرة على مدينة القصير، فيما تدور المعارك في بلدة الدوسرية التي تبعد كيلومترين فقط من المدينة ، بعد السيطرة على العبودية ، وسط انهيار تام للمسلحين الذين قتل عدد منهم فيما يفر الآخرون باتجاه المدينة، وتبدو منطقة جوسيه هادئة بعد سيطرة الجيش عليها باستثناء سماع بعض الرشقات النارية البعيدة.

‎أحد الجنود السوريين تحدث لموقع “العهد” الإخباري، عن سير العمليات فأكد أن “الجيش السوري انتهى من تطهير الأماكن التي سيطر عليها في جوسيه الخراب وجوسيه البلد حي آل أمون، بساتين العبودية، تل الدوسري، حاجز المشتل، والمعارك تدور عنيفة في حي الدوسرية الذي يبعد فقط كيلومترين عن مدخل مدينة القصير، التي أصبحت محاصرة بانتظار المعركة الحاسمة”، وخلص إلى أن الجيش السوري اصبح الآن على مشارف المدينة.

‎ويتحدث الجندي السوري عن أهمية المنطقة التي تمت السيطرة عليها مثل “تل الحنش” الذي كان يعتبر “مسرباً هاماً لتهريب المقاتلين والسلاح من لبنان، وخصوصاً من بلدة عرسال عبر منطقة الجورة والنعمات في منطقة مشاريع القاع اللبنانية”، ويضيف أن “بسيطرة الجيش السوري على هذا المسرب تم تضييق الخناق على المسلحين في منطقة حمص ككل”.

‎وبحسب مسار الأمور الميدانية فإن الأحداث العسكرية تفرض نفسها في منطقة القصير، وعلى الأرجح فإن الحسم بات قريباً جداً وقد يكون خلال الساعات القليلة المقبلة.

4 مايو, 2013

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل