حركة أمل : التفجيران الغادران في دمشق محاولة مكشوفة من المتضررين لنسف خطوات حل الازمة السورية

23 ديسمبر, 2011 - 6:40 مساءً
حركة أمل : التفجيران الغادران في دمشق محاولة مكشوفة من المتضررين لنسف خطوات حل الازمة السورية

الحدث نيوز | بيروت

دانت حركة “أمل” بشدة الفتجيرين الآثمين والغادرين اللذين إستهدفا مقرين أمنيين جنوبي دمشق، وأديا الى سقوط ضحايا وجرحى، وذلك غداة وصول طلائع المراقبين العرب الى سوريا في محاولة مكشوفة ويائسة من المتضررين لنسف كل خطوات حل الازمة السورية.
وإعتبرت “أمل” أن توقيت التفجيرين يشير الى دلالات الإستهداف الآثم الذي تبدو غايته واضحة في توتير الأمن الداخلي السوري، في لحظة سياسية تعصف بالمنطقة تريد أصابع الشر والإرهاب الأميركية والإسرائيلية والجماعات المشبوهة التي تسير في ركبها وبإمرتها أن تدخلها في محور الفوضى لتمرير مخططات اعادة السيطرة على المنطقة بضرب عناصر الاستقرار فيها بعد ان فشلت في السيطرة المباشرة عبر اليد العسكرية والاحتلال.
ودعت حركة “امل” الى الانتباه ووعي دقة المرحلة التي تتطلب المزيد من التضامن والتكاتف وتمتين جدار الممانعة والمقاومة  لدرء مخاطر ما يحاك للمنطقة برمتها.
وعزت حركة امل في بيانها القيادة السورية والشعب السوري الشقيق وعوائل الضحايا وتمنت الشفاء العاجل للجرحى والمصابين.

23 ديسمبر, 2011

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل