شاتيلا : للتمسك بالحضن العربي ومواجهة العصبيات والتقسيم والتطرف

28 ديسمبر, 2011 - 4:38 مساءً
شاتيلا : للتمسك بالحضن العربي ومواجهة العصبيات والتقسيم والتطرف

الحدث نيوز | بيروت

هنأ رئيس “المؤتمر الشعبي اللبناني” كمال شاتيلا “المسيحيين خصوصا اللبنانيين والعرب، بعيدي الميلاد ورأس السنة”، منوها “بالأصوات المسيحية كما الإسلامية، التي ترفض الإنقسام وتؤكد الوحدة والعروبة”، داعيا اياهم إلى “نبذ قوى التقسيم والفيدرالية والتطرف وأي حمايات أو ضمانات دولية، والتمسك بالحضن العربي”، معتبرا ان “العروبة التي تؤكد المواطنة المتساوية هي الحل في مواجهة العصبيات ومشروع الأوسط الكبير التدميري”.

واشار في بيان الى ان “مشروع الشرق الأوسط الكبير يحاول قلب الربيع العربي لخريف أميركي، من خلال خرق الثورات والإنتفاضات العربية بحرب أمنية غير مباشرة، بعد أن سقطت حربه العسكرية المباشرة التي تعتمد على إشعال إلاقتتال الداخلي الطائفي والمذهبي، لتقسيم الكيانات العربية إلى دويلات متناحرة تدور في الفلك الأميركي  الصهيوني”.

واكد ان “الضمانات الأجنبية لأي طائفة أو مذهب هي إنتحار لمن يسلك هذا الطريق، وأن سيطرة أي طائفة أو مذهب على الحكم في أي بلد عربي تولد الخراب على الجميع، وأن ضمانة المسيحي العربي هي أخوة المسلم العربي والعكس صحيح، ضمن مبادىء الحرية والعدالة والمساواة”.

28 ديسمبر, 2011

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل