التحقيق مستمر بتفجير الضاحية والموقوفون لا علاقة لهم بـ”جبهة النصرة”

18 يوليو, 2013 - 9:58 صباحًا
التحقيق مستمر بتفجير الضاحية والموقوفون لا علاقة لهم بـ”جبهة النصرة”

بئر العبد

وفق معلومات في مصادر مطلعة قريبة لصحيفة “النهار”من التحقيق انه لم يتم التوصل الى الآن لمعرفة اي تفاصيل اضافية عن السيارة التي جرى دس العبوة فيها سوى انها كورية المنشأ من نوع “كيا”.

ويبدو ان المخططين لهذه العملية التي أدت الى جرح 54 شخصاً وخلّفت اضراراً جسيمة نتيجة الحرائق التي تسببت بها مادة الـ”سي فور” الشديدة والسريعة الاشتعال، ليسوا من الهواة. وقد تم ضبط نصف محرك السيارة الا ان رقم الشيسي وُجد مجتزأ على نحو يصعب معه التعرف الى هوية صاحبها او ما اذا كانت مسروقة وكذلك تاريخ دخولها الى لبنان.

وتضيف المعلومات انه بخلاف ما تردد عن ان امرأة كانت تقودها واوقفتها في مرأب السيارات العائد الى المبنى التجاري، فإن هذه النقطة لم تحسم بعد ولا سيما ان افادة ناطور المرأب لم تشر الى رؤيته امرأة تقود تلك السيارة. وتكشف المعلومات اياها ان التحقيق تسلم ستة اشرطة من كاميرات مراقبة موضوعة في محيط مسرح الانفجار، غير أن مرمى هذه الاشرطة لم يشمل البقعة المطلوبة في الملف، وهي في مضمونها تدل على الطريق المحيط بالمرأب من الناحية الخارجية. ويعمل التحقيق على متابعة تحليل هذه الأشرطة.

واستغربت المصادر بحسب الصحيفة الضجة التي اثيرت حول موضوع توقيف اشخاص قيل انهم ينتمون الى “جبهة النصرة” كانوا في سيارة وفي حوزتهم اسلحة ينوون تهريبها الى سوريا. وتبين من التحقيق ان عدد الذين كانوا في السيارة ستة لبنانيين ضبط في حوزتهم ثلاث بنادق حربية وثلاثة صواعق تفجير. واعلنوا صراحة تأييدهم للمعارضة السورية الا انهم نفوا اي علاقة لهم بـ”جبهة النصرة” او باي حركة اصولية أخرى.

18 يوليو, 2013

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل