خليل حمدان ينتقد المطالبين بنزع سلاح المقاومة ويقول خيار المقاومة استراتيجي

2 يناير, 2012 - 5:17 مساءً
خليل حمدان ينتقد المطالبين بنزع سلاح المقاومة ويقول خيار المقاومة استراتيجي

الحدث نيوز | بيروت

سأل عضو هيئة الرئاسة في حركة “امل” خليل حمدان الذين يطالبون اليوم بنزع سلاح المقاومة ويعتبرون ان هذا السلاح هو سبب الانكماش الاقتصادي والتردي في المجالات المعيشية والحياتية اين كان هؤلاء يوم احتل العدو ارضنا ووصل الى العاصمة بيروت، وهل كان الوضع الاقتصادي في احسن احواله عندما كانوا مستقيلين من واجب الدفاع وعندما تخلوا عن السلاح، ولماذا اليوم يجمعون السلاح والمال لزرع بذور الفتنة داخل سوريا؟.
وتابع: عندما تكاملت المقاومة مع الجيش اللبناني والشعب اللبناني اثمرت تحريرا ونصرا لذا يجب ان نحافظ على هذا الثالوث الماسي الذي يحصن الوطن لا سيما في هذه المرحلة الصعبة والدقيقة من عمر المنطقة حيث نرى التدخلات الخارجية في اوجها من اجل تحويل ما يسمى بالربيع العربي عن مساره الحقيقي من اجل مصلحة العدو الاسرائيلي، مضيفا: ان الربيع العربي لا يكون بالتودد للعدو الاسرائيلي وباعطاء التطمينات للأميركي والا ما الفرق بين هذا الربيع وبين خريف الانظمة التي عقدت الصفقات المشبوهة والاتفاقات الثنائية مع الكيان الصهيوني.
واكد حمدان ان خيار المقاومة هو خيار استراتيجي ولا يمكن لمن قدم خيرة ابنائه امثال الشهيد سعيد مواسي وامثال القادة محمد سعد وخليل جرادي وغيرهم ان يتنازل او يتراجع عن هذا الخيار.
وسال عن الموقف العربي والاسلامي حيال ما نسمعه من قادة العدو الاسرائيلي باعداد ورقة لعرضها على الكنيست للمطالبة بتعويضات على اليهود الذين ابعدهم النبي محمد من الجزيرة العربية؟ فهل يواجه هذا الفكر الصهيوني العنصري بالورود وبالمعاهدات، وهل استبدال الصديق بالعدو يحقق الدفاع عن الارض وعن القضية الفلسطينية، ولماذا اصبحت ايران هي العدو؟ هل لانها استبدلت السفارة والعلم الاسرائيلي بسفارة وعلم فلسطين، ولماذا الهجمة على سوريا؟ هل لانها احتضنت المقاومة وكل قوى الممانعة ام لانها لم تعقد صفقات مع العدو؟.
ودعا حمدان الدولة الى ايلاء الجنوب الاهتمام اللازم وتأمين مقومات الصمود وتحقيق العدالة الاجتماعية وتحصين الاستقرار الداخلي، مشيرا الى ان اصرار الرئيس نبيه بري على تنفيذ مشروع الليطاني وهو المشروع الحلم للامام الصدر والحيوي للبنان بالاضافة الى ان مشروع استخراج النفط ياتي في اطار تعزيز الاستقرار الاجتماعي والاقتصادي بدل ان يبقى الوطن مرهونا للديون الخارجية.

2 يناير, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل